المهرجان الدولي  للكاريكاتير

بإفريقيا ينظم
المسابقة الدولية الرابعة  للكاريكاتير المغرب 2021
 

affichearabesite1.jpg

وذلك حول موضوع
: أولا -
كيف غير فروس كورونا  العالم "
: شــروط المشاركة
 dpi 300 يمكن المشاركة  بعملين فقط
 JPEG و بصيغة

 

حجم اللوحة 21×29 سم


الموعد نهائي جديد : 30/9/2021

 ستوزع العديد من الجوائز المادية وهي كالتالي

 " الجائزة  الاولى " جائزة  لوكنارليبري -
"الجائزة  الثانية "
جائزة  افريقيا -
الجائزة  الثالثة  " جائزة  ضربة قلم  -
بالاضافة الى10 جوائز خاصة قيمة

يحق للجنة المنظمة إستخدام أعمال الفنانين المشاركة في المجلات والصحف والمواقع الالكترونية
 المغربية دون إذن مسبق من أصحابها و بدون  أي مقابل مادي وذلك بهدف الترويج ، كما أن المشاركة
  مفتوحة لجميع الفنانين من مختلف دول العالم من هواة ومحترفي الكاريكاتير
ترسل المشاركات عبر البريد الإلكتروني التالي


magrebtoon@gmail.com

arabetoon@gmail.com

Entry__Form.jpg

الموضوع الثاني : بورتري ساخر للفنان

مصطفى أنافلوس

anaflous.jpg


 وتكريما منها للفنانين المغاربة اختارت اللجنة المنظمة للمهرجان هده السنة تكريم الفنان المغربي المصطفى أنفلوس  وهو فنان مغربي مخضرم  من مواليد مدينة الصخيرات ، كانت بدايته مع الكاريكاتير كبداية أي طفل موهوب يحب الرسم منذ نعومة أظافره  ، إلى أن ظهرت موهبته في فن الكاريكاتير وترعرعت  في أواخر السبعينات مع صدور جريدة أخبار السوق لمؤسسها السي محمد الفيلالي رفقة ثلة من الرسامين المبدعين آنذاك والذين نذكر منهم على سبيل المثال  القيدوم العربي الصبان والبوهالي وحمودة والوسلاتي  ( تونسي الجنسية )  واخرون لازالت ذاكرته الفنية تحتفظ بأسمائهم كسهامي مصطفى هذا الأخير كان له الفضل الكبير في تشجيعه على تطوير موهبته الفنية والتعلق أكثر بفن الكاريكاتير، حيث قام  بنشر رسمين أوثلاثة في العدد الأخير من الجريدة آنذاك قبل أن يتم منع الجريدة من الصدور بشكل نهائي ، ورغم ذلك المنع فقد كانت أخبار السوق فأل خير لفناننا مصطفى حيث زادته تعلقا بالكاريكاتير  ودفعته لأن يزداد إصرارا
على التشبث بهذا الفن الذي أصبح جزءا لا يتجزأ من كيانه  يسر سريان الدم في عروقه ، فبدأ ينشر أعماله في بعض المنابر هنا وهناك (كجريدة المثاق-الإتحاد الإشتراكي أيام حرب الخليج-الأسرار الأسبوعية) إلى أن وجد مستقره بأسبوعية الأسبوع الصحفي من سنة 1991 إلى 2007
ومع صدور جريدة المساء تحول للعمل  ضمن طاقمها خصوصا مع مؤسسها  رشيد نيني الذي منحه الحرية التامة في عمله  دون أن يتدخل في توجيهه ولو مرة إلاّ فيما نذر
شارك مصطفى أنفلوس  في معارض فنية كثيرة خصوصا داخل الوطن (مراكش-اكادير-الشاون-الرباط) كما أنه يقوم بتنشيط  لقاءات وندوات في المعاهد والمؤسسات الثقافية بالإضافة لتواجده بشكل شبه دائم ضمن لجن التحكيم في المسابقات التي تنظمها منظمة العفو الدولية بالمغرب ،  كما أن له ذكريات طيبة مع الإعلامي محمد عمورة وصاحب برنامج إبتسامة في أواسط الثمانينات حيث كان ضمن طاقم البرنامج آنذاك مكلفا  بإنجاز بورتريهات لضيوف البرنامج .

mustapha_anaflous.jpg


الصفحة مقروءة: 475 مرة


التعليقات